عـ،ـلاج بكـ،ـتيريا الرئـ،ـة الالتـ،ـهاب الرئـ،ـوي بالأعشاب

 


عـ،ـلاج الالتـ،ـهاب الرئـ،ـوي بالأدوية

عـ،ـلاجات هذا المـ،ـرض تقتصر على المضـ،ـاد الحـ،ـيوي خاصة في حالات الالتهـ،ـاب الـ،ـناجم عن جرثـ،ـومة تصيب الرئة وهناك أنواع معروفة من مضادات حيوية لعلاج الالتـ،ـهاب الرئـ،ـوي وهي أزيثروميسين (Azithromycin)، الكلاريترومايسين (Clarithromycin)، الدوكسيسيكلين (Doxycycline).


ولكن يجب الحرص على:

الانتهاء من الجرعة الكاملة من العقار الذي سيوصفه الطبيب لك .

لا توقف العـ،ـلاج فـ،ـجأة حتى لو كان التحسن بسيط .

وكلما كانت الأعراض قاسية استخدم الطبيب معك مضاد حيوي أكثر فعالية وقوة .


علاج بكتـ،ـيريا الرئـ،ـة “الالتـ،ـهاب الرئوي” بالأعشاب


عـ،ـلاج الالتـ،ـهاب الرئـ،ـوي بالأعشاب

شرب مغلي “الزنجبيل”، حيث يُعد الزنجبيل مضاد حيوي طبيعي ضد البكـ،ـتيريا التي تصيب الرئة، كما يساعد في عـ،ـلاج أي أمـ،ـراض ومشـ،ـاكل تنفـ،ـسية.

شرب مغلي “الريحان”، فالريحان نبتة عشبية تمتلك مكونات طبيعية تمنع من انتشار العدوى البكتيرية بالرئة، كما يحتوي على مادة الأوجينول المسكنة للجسم والمخففة لأعراضه.

مغلي “الحلبة”، فهي معروفة بقدرتها على طرد المخاط والبلغم من الرئتين، كما أنها تزيد من تعرق الجسم، والعرق معروف أنه مياه محملة بالسـ،ـموم والشوائب.

تدليك الصدر بـ “زيت الكافور”، فهو مفيد في تسكين وتخفيف أعراض وأوجـ،ـاع الـصـ،ـدر والالتـ،ـهابات بالجـ،ـهاز التنـ،ـفسي .

شرب “العسل مع الماء الدافئ” على الريق، هو علاج ساحر لمعظم مشـ،ـاكل الجسم وليس فقط الجهاز التنـ،ـفسي، كما أنه يقوي الجهاز المناعي ويساعد في ترخية الأعصاب والتقليل من حدة أعراضه.

شرب “العرقسوس”، فهو عـ،ـلاج طبيعي للسعال والتـ،ـهابات الحلق، ويعمل من خلال بعض المكونات الطبيعية في محتواه بردع أي فيروسـ،ـات أو بكتيريا نحو الحلق والرئتين من خلال بناء طبقة واقية من المخاط الطبيعي.


قم بإذابة القليل من المستكة في زيت الزيتون وتناول ثلاث ملاعق صغيرة منها على مدار اليوم، فـ “المستكة” غنية بعناصر غذائية تمنع البكـ،ـتيريا والفـ،ـيروسات عن التغلغل نحو الـ،ـرئة والتسبب في التهـ،ـاب رئوي .

يا صديقي عليك أن تعتاد على بلع فص من “الثوم” على الريق، فأنت لا تعرف كم يفوتك من فوائد صحية، فالثوم مضاد حيوي قوي طبيعي لكل أمراض الجسم، كما يمكنك خلط القليل من مسحوق الثوم المجفف بكوب حليب وشربه قبل النوم.

تناول “بذور السمسم” فهي غنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات ومضـ،ـادات الأكسدة الطبيعية التي تكافح أي بكـ،ـتيريا أو فيروسات متسللة نحو الرئـ،ـة.

تناول “الخضراوات والفواكه” واجعلهم جزء من نظامك الغذائي حتى تستفيد من العناصر الغذائية والألياف الطبيعية والسعرات الحرارية الموجودة بمحتواهم كالسبانخ والموالح والليمون والتفاح والموز.


قم باستنشاق بخار ماء طبيعي، فهو يساعد بشكل كبير في تخفيف أعراضه وتسليك قنوات الأنف حتى تسهل من عملية التنفس.

نصائح للوقاية منه

الإقلاع عن عادة التدخين المدمرة لجهـ،ـازك التنفـ،ـسي وأعصابك.

الابتعاد عن معاقرة الخمـ،ـور والمشـ،ـروبات الكـ،ـحولية.

ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي كالركض والمشي لمدة نصف ساعة يومياً.

تناول أطعمة تقوي جهازك المناعي كالخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة.


العناية الذاتية والحفاظ على نظافتك العامة واستخدام الصابون وغسل اليدين باستمرار.

البعد عن أي إجهاد نفسي، فالتعب النفسي يؤثر بالسلب على صحة جهازك المناعي.

أخذ قسط كاف يومياً من النوم والراحة من أي معكرات بيئية.

لا بد من الاهتمام بتناول أطفالك التطعيم واللقاحات الهامة لصحتهم.

الابتعاد عن الأماكن المزدحمة وأن يكون هناك مسافة بينك وبين أي شخص مع ارتداء الكمامة خاصة بعد انتشار فيروس كورونا المميت.

أحدث أقدم